متأملون

الآية - 03 - من سورة الأحقاف، اللقاء (02)

  السبت : 20-10-1443 هـ
  متأملون
  إعداد / الأستاذ صديق بن صالح فارسي
(مَا خَلَقْنَا السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا إِلَّا بِالْحَقِّ وَأَجَلٍ مُّسَمًّى ۚ وَالَّذِينَ كَفَرُوا عَمَّا أُنذِرُوا مُعْرِضُونَ). بعد أن جاء التأكيد في الآية السابقة على أن القرآن هو كتاب الله تعالى، المنزل لعباده في الأرض، فكان ذلك كمقدمة لبيان حقيقة خلق السماوات والأرض، وما حوتهما من المخلوقات، وما بينهما من عوالم ، مما تراه العين ومما لا...... المزيد

الآيات 01 - 02 سورة الأحقاف، اللقاء (01)

  الجمعة : 19-10-1443 هـ
  متأملون
  إعداد / الأستاذ صديق بن صالح فارسي
‏‎‏‎‏‎‏‎‏‎‏‎(حم * تَنزِيلُ الْكِتَابِ مِنَ اللَّهِ الْعَزِيزِ الْحَكِيمِ). هذه الآية تكررت في بداية أربع سور في القرآن، غافر، وفصلت، والجاثية، وهذه الأحقاف، وفي صدر سورة يس، فلقد جاء التأكيد تلو التأكيد، والشرح والبيان، بالتفصيل والإجمال، في الكثير من المواضع في كتاب الله تعالى، على أن القرآن، إنما هو كلام الله عز وجل، منزل بالحق من ربّ...... المزيد

الآيات (36 – 37) سورة الجاثية، اللقاء (25)

  الخميس : 18-10-1443 هـ
  متأملون
  إعداد / الأستاذ صديق بن صالح فارسي
{فَلِلَّهِ الْحَمْدُ رَبِّ السَّمَاوَاتِ وَرَبِّ الْأَرْضِ رَبِّ الْعَالَمِينَ * ولَهُ الكِبْرِياءُ في السَّماواتِ والأرْضِ وهُوَ العَزِيزُ الحَكِيمُ}. محور تأملنا: ما معنى الحمد؟ وكيف يكون الحمد؟ الحمد لله: أي: الثناء المستمر بجميل صفاته مرة بعد مرة، بالذكر الجميل والقول الحسن، والامتنان له عرفانًا بالفضل، وارتياحا إليه، وتسليمًا لحكمه وأمره، ورضا بقضائه، وشكرًا لأنعمه، وأداءً لحقه سبحانه وتعالى. والحمد إنما...... المزيد

الآيات (36 – 37) سورة الجاثية، اللقاء (24)
تأمّل في مغْزى الآيات، بمنظور اجتماعي

  الأربعاء : 17-10-1443 هـ
  متأملون
  إعداد / الأستاذ صديق بن صالح فارسي
‎{فَلِلَّهِ الْحَمْدُ رَبِّ السَّمَاوَاتِ وَرَبِّ الْأَرْضِ رَبِّ الْعَالَمِينَ * ولَهُ الكِبْرِياءُ في السَّماواتِ والأرْضِ وهُوَ العَزِيزُ الحَكِيمُ}. ‎بعد أن مضت الآيات بالذكر والتذكير، والوعد للمؤمنين والوعيد الكافرين والمنافقين، والبيان لحال الأفاكين والمكذبين، والمعرضين عن آيات الله، والمستهزئين، ومن هم لأعمالهم مبطلون، ويوم القيامة من الخاسرين، يوم ترى كل أمة جاثية، ثم تُدعى إلى كتابها، وأخيرًا فريق...... المزيد

الآيات (34 – 35) سورة الجاثية، اللقاء (23)
تأمّل في مغْزى الآيات، بمنظور اجتماعي

  الثلاثاء : 16-10-1443 هـ
  متأملون
  إعداد / الأستاذ صديق بن صالح فارسي
{وَقِيلَ الْيَوْمَ نَنْساكُمْ كَما نَسِيتُمْ لِقاءَ يَوْمِكُمْ هذا وَمَأْواكُمُ النَّارُ وَما لَكُمْ مِنْ ناصِرِينَ * ذلِكُمْ بِأَنَّكُمُ اتَّخَذْتُمْ آيات اللَّهِ هُزُوًا وَغَرَّتْكُمُ الْحَياةُ الدُّنْيا فَالْيَوْمَ لا يُخْرَجُونَ مِنْها ولا هُمْ يُسْتَعْتَبُونَ}. {وَقِيلَ الْيَوْمَ}، أي: يوم القيامة، يُقال: لأصحاب النار، على سبيل التقرير والتأنيب، {نَنسَاكُمْ كَمَا نَسِيتُمْ}، أي: نترككم تواجهون العذاب، كما تركتم العمل بآيات الله تعالى،...... المزيد

الآيات 32 - 33 سورة الجاثية، اللقاء (22)
تأمّل في مغْزى الآيات، بمنظور اجتماعي

  الاثنين : 15-10-1443 هـ
  متأملون
  إعداد / الأستاذ صديق بن صالح فارسي
(وَإِذَا قِيلَ إِنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ وَالسَّاعَةُ لَا رَيْبَ فِيهَا قُلْتُم مَّا نَدْرِي مَا السَّاعَةُ إِن نَّظُنُّ إِلَّا ظَنًّا وَمَا نَحْنُ بِمُسْتَيْقِنِينَ * فَأَصَابَهُمْ سَيِّئَاتُ مَا عَمِلُوا وَحَاقَ بِهِم مَّا كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِئُونَ). في الآيتين التنديد والتقريع لأصحاب السعير؛ لأنهم كانوا إذا ذُكروا لا يذكرون، وإذا نُصحوا لا ينتصحون، وإذا وُعظوا لا يتعظون، وإذا خُوّفوا لا...... المزيد

‏‎‏‎‏‎‏‎‏‎‏‎الآيات 28 - 31 سورة الجاثية، اللقاء (21)
تأمّل في مغْزى الآيات، بمنظور اجتماعي

  الأحد : 14-10-1443 هـ
  متأملون
  إعداد / الأستاذ صديق بن صالح فارسي
(وَتَرَىٰ كُلَّ أُمَّةٍ جَاثِيَةً ۚ كُلُّ أُمَّةٍ تُدْعَىٰ إِلَىٰ كِتَابِهَا الْيَوْمَ تُجْزَوْنَ مَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ * هَٰذَا كِتَابُنَا يَنطِقُ عَلَيْكُم بِالْحَقِّ ۚ إِنَّا كُنَّا نَسْتَنسِخُ مَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ* فَأَمَّا ٱلَّذِینَ ءَامَنُوا۟ وَعَمِلُوا۟ ٱلصَّـٰلِحَـٰتِ فَیُدۡخِلُهُمۡ رَبُّهُمۡ فِی رَحۡمَتِهِۦۚ ذَ ٰ⁠لِكَ هُوَ ٱلۡفَوۡزُ ٱلۡمُبِینُ*وَأَمَّا ٱلَّذِینَ كَفَرُوۤا۟ أَفَلَمۡ تَكُنۡ ءَایَـٰتِی تُتۡلَىٰ عَلَیۡكُمۡ فَٱسۡتَكۡبَرۡتُمۡ وَكُنتُمۡ قَوۡمࣰا مُّجۡرِمِینَ). هذا مشهد من مشاهد...... المزيد

الآية - 27 - من سورة الجاثية، اللقاء (20)

  السبت : 13-10-1443 هـ
  متأملون
  إعداد / الأستاذ صديق بن صالح فارسي
‎‏‎‏‎‏‎‏‎‏‎‏‎(‎وَلِلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۚ وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ يَوْمَئِذٍ يَخْسَرُ الْمُبْطِلُونَ). محور تأملنا: (يَوْمَئِذٍ يَخْسَرُ الْمُبْطِلُونَ).‎ (يَوْمَئِذٍ) أي:(يَوْمَ يَقُومُ النَّاسُ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ)، في ذلك اليوم ينقسم الناس إلى فريقين، إما مفلحون، وإما خاسرون، وهم المبطلون، الذين أبطلوا أعمالهم في حياتهم الدنيا، بسبب عدم موافقتها للكتاب الكريم والسنة المطهرة، أو بسبب عدم الإخلاص، بأن تكون لوجه الله تعالى،...... المزيد

الآية - 27 - من سورة الجاثية، اللقاء ( 19)
تأمّل في مغْزى الآيات، بمنظور اجتماعي !

  الجمعة : 12-10-1443 هـ
  متأملون
  إعداد / الأستاذ صديق بن صالح فارسي
(وَلِلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۚ وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ يَوْمَئِذٍ يَخْسَرُ الْمُبْطِلُونَ). إشارة إلى ما تقدم بقوله: (ولَكِنَّ أكْثَرَ النّاسِ لا يَعْلَمُونَ)، أي: لايعلمون عن دلالات الآيات على وحدانية الإله تبارك وتعالى، وأنه الخالق الموجد لجميع الخلق ابتداءً ثم هو القادر على إعادة الإحياء لهم ثانيةً للبعث والحساب. فأخذت السورة الكريمة فى أواخرها بتذكير الناس بأهوال يوم...... المزيد

الآيات (25 – 26) سورة الجاثية، اللقاء (18)

  الخميس : 11-10-1443 هـ
  متأملون
  إعداد / الأستاذ صديق بن صالح فارسي
{وَإِذَا تُتْلَىٰ عَلَيْهِمْ آيَاتُنَا بَيِّنَاتٍ مَّا كَانَ حُجَّتَهُمْ إِلَّا أَن قَالُوا ائْتُوا بِآبَائِنَا إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ * قُلِ اللَّهُ يُحْيِيكُمْ ثُمَّ يُمِيتُكُمْ ثُمَّ يَجْمَعُكُمْ إِلَىٰ يَوْمِ الْقِيَامَةِ لَا رَيْبَ فِيهِ وَلَٰكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ}. تقدمت الآيات بوصف حال الأفاك الأثيم، {وَيْلٌ لِّكُلِّ أَفَّاكٍ أَثِيمٍ}، الذي لا يرجو أيام الله، التي يكرم بها عباده وأولياءه الصالحين،...... المزيد