متأملون

الآيات 27 - 28 سورة محمد، اللقاء (33)

  الأحد : 16-1-1444 هـ
  متأملون
  إعداد / الأستاذ صديق بن صالح فارسي
(فَكَيْفَ إِذَا تَوَفَّتْهُمُ الْمَلَائِكَةُ يَضْرِبُونَ وُجُوهَهُمْ وَأَدْبَارَهُمْ * ذَٰلِكَ بِأَنَّهُمُ اتَّبَعُوا مَا أَسْخَطَ اللَّهَ وَكَرِهُوا رِضْوَانَهُ فَأَحْبَطَ أَعْمَالَهُمْ) الموت حق ولا مفرّ منه، وهو أول خطوة نحو الدار الآخرة، فمن كانت خاتمته حسنة، فإن ما بعدها أحسن، أما الكفار والمنافقون والذين ارتدوا على أدبارهم من بعد ما تبين لهم الهدى، فلا تسل عن الكيفية الغليظة التي...... المزيد

الآيات 25 - 26 سورة محمد، اللقاء (32)

  السبت : 15-1-1444 هـ
  متأملون
  إعداد / الأستاذ صديق بن صالح فارسي
(إِنَّ الَّذِينَ ارْتَدُّوا عَلَى أَدْبَارِهِمْ مِنْ بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمُ الْهُدَى الشَّيْطَانُ سَوَّلَ لَهُمْ وَأَمْلَى لَهُمْ * ذَٰلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُوا لِلَّذِينَ كَرِهُوا مَا نَزَّلَ اللَّهُ سَنُطِيعُكُمْ فِي بَعْضِ الْأَمْرِ ۖ وَاللَّهُ يَعْلَمُ إِسْرَارَهُمْ)، الكفر ابتداءاً قد يكون بسبب الجهل، أوعدم التثبت، مما يتطلب الإنظار له حتى يسمع كلام الله تعالى، (وَإِنْ أَحَدٌ مِّنَ الْمُشْرِكِينَ اسْتَجَارَكَ فَأَجِرْهُ...... المزيد

‎‏‎‏‎‏‎‏‎‏‎‏‎‏‎‏‎‏‎الآية - 24 - من سورة محمد، اللقاء (31)

  الجمعة : 14-1-1444 هـ
  متأملون
  إعداد / الأستاذ صديق بن صالح فارسي
‎‏‎(أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ أَمْ عَلَىٰ قُلُوبٍ أَقْفَالُهَا)، التدبّر في آيات القرآن درجة عالية من درجات الاستجابة لأمر الله تعالى، للأخذ بهذا الكتاب الكريم الذي أنزله رحمة على رسول الرحمة ليكون رحمة للعالمين وشفاءً لهم من كل داء مادي أو معنوي، عضوي أو نفسي، قلبي أو عملي، هدى للمتقين وقاصماً للظالمين، يعز به الله تعالى، أقواماً ويذل...... المزيد

الآية (24) من سورة محمد، اللقاء (30)
تأمّل في مغْزى الآيات، بمنظور اجتماعي

  الخميس : 13-1-1444 هـ
  متأملون
  إعداد / الأستاذ صديق بن صالح فارسي
{أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ أَمْ عَلَىٰ قُلُوبٍ أَقْفَالُهَا} ‎فائدة: ‎لِمَ نُكّرت القلوب في هذه الآية؟ التنكير للإفادة بأن المراد: القلوب المبهم أمرها، وغير المحدد أصحابها، وإضافة الأقفال إليها يعني أنها مختصة بها، {وَمَنْ أَعْرَضَ عَن ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَىٰ}، فمن أعرض عن هدى الله، الذى جاءت به الرسل عليهم الصلاة والسلام، واشتملت عليه الكتب...... المزيد

الآية (24) من سورة محمد، اللقاء، (29)
تأمّل في مغْزى الآيات، بمنظور اجتماعي

  الأربعاء : 12-1-1444 هـ
  متأملون
  إعداد / الأستاذ صديق بن صالح فارسي
{أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ أَمْ عَلَىٰ قُلُوبٍ أَقْفَالُهَا}. يا من توليتم أمور الخلق، وأعرضتم عن اتباع آيات الله، فأفسدتم في الأرض، وقطعتم أرحامكم، {فَهَلْ عَسَيْتُمْ}، هل حسبتم بأن الله تعالى سوف يترككم تفسدون كيفما تشاؤون؟ كلا فالحق يعلو ولا يُعلى عليه، {وَيُحِقُّ اللَّهُ الْحَقَّ بِكَلِمَاتِهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُجْرِمُونَ}، فقد جرت سنة الله تعالى، ألا يصلح عمل المفسدين، بل...... المزيد

الآية (23) من سورة محمد، اللقاء (28)
تأمّل في مغْزى الآيات، بمنظور اجتماعي

  الثلاثاء : 11-1-1444 هـ
  متأملون
  إعداد / الأستاذ صديق بن صالح فارسي
‎{أُولَٰئِكَ الَّذِينَ لَعَنَهُمُ اللَّهُ فَأَصَمَّهُمْ وَأَعْمَىٰ أَبْصَارَهُمْ}. ‎من هم أولئك الذين وجبت عليهم لعنة الله تعالى؟ أي: الطرد من رحمته عز وجل، ومن يُطرد من رحمة الله، فقد خاب وخسر الدنيا والآخرة، وهو أشد العذاب وأمرّه وأقساه على العبد، ففي كل نَفَس، وفي كل لحظة، وفي كل مكان وزمان، وفي كل أمر من أموره هو في حاجة...... المزيد

‏‎‏‎‏‎‏‎‏‎‏‎‏‎الآية - 22 - من سورة محمد، اللقاء، (27)
تأمّل في مغْزى الآيات، بمنظور اجتماعي

  الاثنين : 10-1-1444 هـ
  متأملون
  إعداد / الأستاذ صديق بن صالح فارسي
(فَهَلْ عَسَيْتُمْ إِن تَوَلَّيْتُمْ أَن تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ وَتُقَطِّعُوا أَرْحَامَكُمْ). فائدة: عندما يتولى الإنسان منصبا أو جاها، فإنه لا يكتفي به، وطمعه لا يتوقف، فهو غالباً ما يطمح للمزيد، وإذا ما توالت عليه النعم، فغالباً ما تكون سبباً في إعراضه عن الطريق المستقيم، (وَإِذَا أَنْعَمْنَا عَلَى الْإِنسَانِ أَعْرَضَ وَنَأَىٰ بِجَانِبِهِ وَإِذَا مَسَّهُ الشَّرُّ فَذُو دُعَاءٍ عَرِيضٍ)،...... المزيد

الآية - 22 - من سورة محمد، اللقاء (26)

  السبت : 8-1-1444 هـ
  متأملون
  إعداد / الأستاذ صديق بن صالح فارسي
(فَهَلْ عَسَيْتُمْ إِن تَوَلَّيْتُمْ أَن تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ وَتُقَطِّعُوا أَرْحَامَكُمْ) (فَهَلْ عَسَيْتُمْ) أي: ماذا عساكم فاعلين؟. أوماذا يُرتجى منكم؟ والسؤال عندما يأتي من الأعلى فالمقصود منه يكون اللزوم: أي لا رجاء فيكم، والخطاب هنا من ربّ العالمين للذين في قلوبهم مرض "الذين اعترضوا على نزول آيات الإذن بقتال الكافرين"، (فَلَمَّا كُتِبَ عَلَيْهِمُ ٱلْقِتَالُ إِذَا فَرِيقٌ مِّنْهُمْ...... المزيد

الآيات 20 - 21 سورة محمد، اللقاء (25)
تأمّل في مغْزى الآيات، بمنظور اجتماعي !

  الجمعة : 7-1-1444 هـ
  متأملون
  إعداد / الأستاذ صديق بن صالح فارسي
محور تأملنا: قول الحق: (الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٌ) (وَإِذْ يَقُولُ الْمُنَافِقُونَ وَالَّذِينَ فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٌ مَّا وَعَدَنَا اللَّهُ وَرَسُولُهُ إِلَّا غُرُورًا)، المنافقون وأصحاب القلوب المريضة، عادة ما يكثرون حول الأقوياء وأصحاب السلطة والسلطان، وذوي المراكز المرموقة، والنفاق هو الداء الأشد خطراً على الناس والمجتمع، وخاصة فيما يتعلق بالدين والعقيدة، حيث يُبطن المنافق في قلبه غير ما...... المزيد

الآية (21) من سورة محمد، اللقاء (24)
تأمّل في مغْزى الآيات، بمنظور اجتماعي

  الخميس : 6-1-1444 هـ
  متأملون
  إعداد / الأستاذ صديق بن صالح فارسي
{طَاعَةٌ وَقَوْلٌ مَّعْرُوفٌ ۚ فَإِذَا عَزَمَ الْأَمْرُ فَلَوْ صَدَقُوا اللَّهَ لَكَانَ خَيْرًا لَّهُمْ}. {فَأَوْلَىٰ لَهُمْ}، أي: كان من الأولى لهم، طاعة الله عز وجل، وعدم الاعتراض على حكمه وآياته، وقولهم بالقول المعروف عن المؤمنين الصادقين، وهو {وَقَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا ۖ غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ}. وهذا وجه آخر لمعنى {فَأَوْلَىٰ لَهُمْ} وهو لا يتعارض مع الوجه الأول، الذي...... المزيد